لا تكن لطيفا اكثر من اللازم ... كيف تتجنب تسعة أخطاء ضارة بك

إن السلوك المنطوي على نية حسنة ضروري للمجتمع المتراحم، ولكن له جانب سلبي، فكون الشخص لطيفاً، غالباً يعني أن يتحمل الكثير جداً، وأحيانا يكذب، ويحاول جاهداً ودائما الاقتراب من الكمال، ويقع ضحية لسلوكيات أخرى ضارة بالنفس والسلامة، ويلخص روبنسون الأخطاء التسعة التي يغفل عنها الناس اللطفاء ويفعلونها يومياً، ويبين لنا كيف نصلح هذه الأخطاء. ويرى الكتاب أن الأخطاء التسعة التى يقع فيها الإنسان هى “محاولة أن تكون كاملا، القيام بالتزامات أكبر من طاقتك، عدم قول ما تريد، كبت غضبك، التعقل لحظة الاندفاع، الكذب البسيط إسداء النصح، إنقاذ الآخرين، حماية من يشعرون بالحزن”. يقول الكتاب “لطالما تخدعنا لطافتنا بطريقة حزينة وساخرة، ونحن نريد بصدق أن نأخذ قدر ما نستطيع من حياتنا، وأن نقترب من الأشخاص المهمين لنا، وأن نشعر بالرضا عندما نحاول مساعدة الآخرين، إننا نذخر بالنوايا الحسنة، ومع ذلك كلما تحدثنا وتصرفنا بالطرق اللطيفة التى تعلمناها، والتى يتقبلها الجميع تقريبا على أنها طبيعية، ينتابنا شعور بالإرهاق والإحباط وعدم الثقة فى أنفسنا. يقو الكتاب “يجب علينا أولا أن نعرف بأن ليس شيء سيئ فى كوننا لطفاء، فمن جانب، فهذا يعنى أننا حساسون لاحتياجات الأسرة والأصدقاء، وعلماء النفس يؤكدون أن الذين يراعون مشاعر الآخرين يكونون فى صحة جيدة، وسعادة أكبر من الأنانيين، ومن جانب آخر، تحمينا اللطافة من النقد والإحراج والرفض. ومشكلة اللطف أن له نتائج سلبية وتكلفنا أكثر مما ننتظر، فمحاولة أن نكون كاملين وأن نتحمل ما لا نطيق يؤديان بنا إلى الإنهاك، ويثقلان كاهلنا حتى نشعر أننا كالسفن المحملة بأكثر من طاقتها فتميل وتغرق. أما أخطاء (ألا نقول ما نريد، وأن نكبت غضبنا، وأن نتعقل أمام عدم تعقل غيرنا، وأن نتكلم بالأكاذيب الصغيرة) هذه الأخطاء تكلفنا الشيء الكثير من سلامة أنفسنا حيث نفقد الاتصال مع جوانبنا العاطفية.   

63,75

متاح للحجز (طلب مسبق)

اسم الكاتب

دار النشر

مكتبة جرير

تاريخ النشر

2012

رقم الطبعة

الأولى

عدد الصفحات

281

نوع الورق

غير معروف

ISBN

6281072013206

المراجعات

لا توجد مراجعات بعد.

كن أول من يقيم “لا تكن لطيفا اكثر من اللازم … كيف تتجنب تسعة أخطاء ضارة بك”

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *