فقه السنن الربانية

كتاب فقه السنن هذه دراسة كتبتها عن قضية وإمام، أما القضية فهي (السنن الربانية فقهها ومدى إفادة المسلمين منها)، تلك القضية التي لم تأخذ حقها من كتابات المفسرين، قدامى ومحدثين، إلا إلماحات سريعة وإشارات خافتة وسط حشد هائل من قواعد فنية, ومسائل كلامية, لعلها صلحت لعصور مضت، وأزمنة خلت, وكان ينبغي أن تذهب مع من ذهبوا ممن كتبت عنهم من فرق وطوائف كانت في عصور غير عصورنا, وبيئات غير بيئاتنا, ولم يلتفت إلى قضية السنن، الماضية والقوانين الحاكمة والنواميس التي تحكم سلوك الناس إلا فئة قليلة, تكاد تعد على أصابع اليدين وكان من أبرزهم حجة الإسلام الإمام الغزالي ، وجمال الدين الأفغاني والأستاذ الإمام محمد عبده، ومدرسته الإصلاحية التي نسجت على منواله وسارت على دربه, ورغم خطورة هذه القضية, ومسيس حاجة المسلمين إليها إلا أنها لم تأخذ من فكر المسلمين إلا النذر اليسير الذى لا يتناسب مع قيمتها وخطرها. وأما الإمام فهو حكيم الإسلام الأستاذ الإمام محمد عبده, الذي لم يأخذ حقه أيضا في حياته, ولا بعد مماته, بالقدر الذى يتناسب مع ما قدمه لهذه الأمة من إصلاح وتنوير, وثورة على الجمود والتقليد والبعد عن هدايات القرآن التي تتجدد ولا تتبدد؛ ففي حياته ابتلى بالتنكر لفكره الذى كان ثورة على الجمود والسكون والتقليد ،وبعد وفاته لم يأخذ حقه بالقدر الذى يليق به.

22,00

متاح للحجز (طلب مسبق)

اسم الكاتب

دار النشر

دار المقاصد

تاريخ النشر

2018

رقم الطبعة

الأولى

عدد الصفحات

126

نوع الورق

بريستول

ISBN

9900000268299

التصنيف

المراجعات

لا توجد مراجعات بعد.

كن أول من يقيم “فقه السنن الربانية”

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *