حفظ الأسرة مقصدا شرعيا

إن المنهج الإسلامي يقصد قصدا إلى بناء الإنسان الصالح ومن أجل ذلك شرع له الشرائع، وحد له الحدود ووضح له الحلال وفصل له الحرام، وحفظ له عرضه وشرفه وكرامته وسخر له ما في السماوات وما في الأرض جميعًا منه. ولا شك أن تكوين الأسرة الصالحة ثمرة حقيقية لإيجاد هذا الإنسان الصالح، تلك الأسرة التي تعتبر ـ بحق ـ لبنة لها شأنها وبأسها في بناء مجتمع صالح، يؤمن بقيم الترقي والتقدم، ويتمايز عن غيره بمعالم التحضر، ويأخذ بمقومات التطور، ويحافظ على سلامته وصفائه ونقائه وحريته، فلا غرو أن ينظر الإسلام إلى “الأسرة” نظرة خاصة فيبين منهجه في بنائها والمحافظة عليها وأهدافه منها ويضع الحلول المناسبة لحل مشكلاتها وإدارة شئونها، ويشرع التدابير الوقائية والتنظيمات الحافظة التي تقيها من الوقوع فيما لا تحمد عقباه، أو يصل بها إلى طريق مسدود

22,00

متاح للحجز (طلب مسبق)

اسم الكاتب

دار النشر

دار المقاصد

تاريخ النشر

لا يوجد

رقم الطبعة

الأولى

عدد الصفحات

100

نوع الورق

بريستول

ISBN

9900000270933

المراجعات

لا توجد مراجعات بعد.

كن أول من يقيم “حفظ الأسرة مقصدا شرعيا”

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شارك معنا

بالسحب على عشرات الكتب المجانية بمناسبة الافتتاح