صناعة الإنسان المَدين: دراسة حول الوضعية النيوليبرالية

يبدو لنا اليوم أن الدَّين، سواء الخاص منه أو العام، أصبح الشغل الرئيس لـ "المسؤولين" الاقتصاديين والسياسيين. في كتاب الإنسان المدين، يبين موريزيو لازاراتو أن الدَّين، بعيدًا عن كونه تهديدًا للاقتصاد الرأسمالي، هو من صميم المشروع النيوليبرالي. عبر قراءة نص مغمور لماركس، وإعادة قراءة نصوص نيتشه والثنائي دولوز وغتاري وأيضا عبر إعادة قراءة فوكو، يبرز الكاتب أن الدَّين هو قبل كل شيء بناء سياسي، وأن علاقة الدائن/ المدين هي أساس العلاقة الاجتماعية الرئيسية في مجتمعاتنا.

80,00

متاح للحجز (طلب مسبق)

اسم الكاتب

دار النشر

منتدى العلاقات العربية والدولية

تاريخ النشر

لا يوجد

رقم الطبعة

لا يوجد

عدد الصفحات

155

نوع الورق

غير معروف

ISBN

9789927126383

المراجعات

لا توجد مراجعات بعد.

كن أول من يقيم “صناعة الإنسان المَدين: دراسة حول الوضعية النيوليبرالية”

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شارك معنا

بالسحب على عشرات الكتب المجانية بمناسبة الافتتاح